الخيمة النايلية

بقلم أ. عمر بن سالم/ مآثر … حكاية المصفى بن العورا!!

مارست  قبائل أولاد نايل الظعن، خاصة أولئك القاطنين منهم جنوب مدينة الجلفة حيث المناخ شبه صحراوي، فإذا انتهى الربيع واقفرّت الأرض من عشبها وكلأها، انتقلوا إلى الشمال الغربي، أو ما يعرف ببلاد التل، إلى تيسمسيلت وتيارت وما جاورهما … فيصلونها وقد أتم أهل تلك البلاد حصادهم، وتُترك الأراضي لترتاح بما بقي فيها من قصب السنابل فيكتري المَوّالون من أولاد نايل ذلك الباقي ويقيمون هناك فترة …

 373 المشاهدات

الخيمة النايلية وصناعتها

الخيمة هي رمز حياة بدو بلاد أولاد نايل مثلما هو القصر رمز الذين اختاروا حياة الإستقرار في قصور منطقة زنينة وقصور منطقة مسعد وبوكحيل وغيرها. ولقد تغنى الأمير عبد القادر بالخيمة التي يسميها أهل الجلفة “البيت” مثلما هو الشأن عند إخوانهم العرب في بلدان الخليج. وجاءت أشعار الأمير عن عاصمته المتنقلة “الزمالة” والتي تقع في مضارب أولاد نائل : الحسن یظھر في بیتین رونقه ☆☆☆بیت …

 44 المشاهدات,  1 شوهد اليوم