الحدادة

المصور محمد بن علي … آخر نافذة للحياة!!

بين المطرقة والحديد والنار، يجلس هذا الشيخ يحافظ على ما تبقى من عبق التاريخ المنسي ليحيي آخـر نزق للحياة لعل الجيل الجديد يفهم أنه لا حياة لنا إلا بتاريخنا هذا الجد الذي يغرس الروح بمطرقته في أجساد الأحياء الأموات ويقول .. تحيا الحياة. بقلم الأستاذ: توفيق طالب. الحدّاد  104 المشاهدات,  3 شوهد اليوم

 104 المشاهدات,  3 شوهد اليوم