البيت النايلية

بقلم أ. عمر بن سالم/ مآثر … حكاية المصفى بن العورا!!

مارست  قبائل أولاد نايل الظعن، خاصة أولئك القاطنين منهم جنوب مدينة الجلفة حيث المناخ شبه صحراوي، فإذا انتهى الربيع واقفرّت الأرض من عشبها وكلأها، انتقلوا إلى الشمال الغربي، أو ما يعرف ببلاد التل، إلى تيسمسيلت وتيارت وما جاورهما … فيصلونها وقد أتم أهل تلك البلاد حصادهم، وتُترك الأراضي لترتاح بما بقي فيها من قصب السنابل فيكتري المَوّالون من أولاد نايل ذلك الباقي ويقيمون هناك فترة …

 366 المشاهدات,  1 شوهد اليوم