“فلسطين” و”القشابية” في عمل فوتوغرافي للفنان سالم بوشاقور

سجّل الفنان المصوّر “سالم بوشاقور” حضورا مميزا في فعاليات “معرض الصورة” بالعاصمة الأردنية عمّان وهذا باختياره موضوعا يجمع بين التراث الجزائري والقضية الفلسطينية بعنوان “قشابية فلسطين” لمجموعة من الأعمال الفوتوغرافية من ولاية الجلفة.

وخلال فعاليات هذا المعرض الذي يستمر إلى نهاية هذا الشهر، برعاية مؤسسة عبد الحميد شومان، يعرض مصورون من شتى الدول العربية أعمالهم بعد عملية انتقاء للصور كان ابن الجلفة أحد المؤهلين فيها. وحول فكرة الموضوع يقول بوشاقور في تقديمه لعمله “القشابية هي لباس تقليدي جزائري تختص به القبائل العربية في جنوب الجزائر له رمزية تاريخية فقد كان لباس المجاهدين الجزائريين في مقاومتهم للاستعمار الفرنسي. في هذا العمل تطوف بك القشابية بين عدة أماكن في مدينة الجلفة باحثة عن كل ماله علاقة بفلسطين بين كتابات جدارية تضامنية مع القضية الفلسطينية وبين أماكن عامة مقاهي ومطاعم وساحات كلها تحكي تعلق وحب الجزائريين بتلك الارض الطاهرة …. نحن هنا معكم وان فرقتنا المسافات ستبقى الجزائر وفية لأرض السلام”. ويضيف “ما يَشعر بِه الجَزائريون تِجاه الفلسطينيين لا يُستند إلى روابط تُنسَب إلى العُروبة أو الدم أو العقيدة فقط، بل يَنطلق من تَشابُه في تجربة شعبَين في مُواجهَة ظُلم الاستعمار والاحتلال والسَعي إلى تحرير فِلسطين، هي القضية الرمز والخط الأحمر الذي لا يمكن تجاوزه. في مدينة الجلفة (300كم) جنوب العاصمة الجزائر وبمجرد أن تقوم بنزهة صغيرة بين شوارعها وفي ساحاتها تدرك مدى الارتباط الكبير بالقضية الفلسطينية”.

والفنان سالم بوشاقور له اهتمام كبير بالتراث العربي حيث تألق فيه فيه وطنيا ولعل أهم أعماله كتابه الفوتو-توثيقي “فرسان وسروج” الذي يضم تشكيلة من الصور الفوتوغرافية والنصوص الشعرية الشعبية والأهازيج ومصطلحات الفروسية التي جاب من أجلها أزيد من 14 ولاية عبر الوطن. كما أن له مشاركات دولية في شتى تظاهرات التصوير الفوتوغرافي التي نال فيها اشادات وتنويهات بأعماله التي تحاكي التراث.

 55 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *