كلمة “أبي” في اللهجة الجلفية!!

الشعر الملحون الأب تراث عربي هلالي إدريسي بهناس محمد أولاد نايل Ouled Nail الجلفة اللهجات العربية

1) ـ نقول: أُبّي، بتشديد حرف الباء. يقول الشاعر الطعبي بلقاسم بن المقمّل ( رح / ق 20):
(أبّي) عيني ذ البحر دونك كودات *** خايف ندخل غامقو راه ادّاني
يقول الشاعر المحفوظ بلخيري:
قل (لـبّي) راني مزيلف ذ المرّة *** ضرّي لا طبّاب لا طالب يبريه
يقول كاتب الكلمات:
قولو (لبّي) طالع الفرقة شلهاب *** القلب اشّب اوالدي يوم صدادو
2) ـ نقول: بويا. يقول الشاعر الطعبي شليقم (رح) عاش بين القرنين 19 و20:
يا بويا قاشي الطّعب خلّى مسعد *** طقّت عنو صحرتو جاه المعتاد
يقول الشاعر محفوظ بلخيري:
يا بويا عاز الصّبر وقفايا شاب *** ذ المنكب ع النوم ولّالي جافي
يقول صاحب المنشور:
يا بويا غيم المقاسم طاح كباب *** عاد يجوّر كي ادّلكم بسوادو
3) ـ نقول: بابا. جاء في “لسان العرب” لابن منظور، في الصفحة 289 “وبأْبَأْته أَيضاً، وبأْبأْتُ به قلتُ له: بَابَا. وقالوا: بَأْبَأَ الصبيَّ أَبوهُ إذا قال له: بَابَا. وبَأْبَأَهُ الصبيُّ، إذا قال له: بَابَا. وقال الفَرَّاءُ: بَأْبأْتُ بالصبيِّ بِئْباءً إذا قلتُ له: بِأَبي”.
وهذه الكلمة معروفة ودارجة على لسان آبائنا وأجدادنا الشعراء وتنطق بترقيق حرف الباء.
يقول الشاعر العامري سعيداني عثمان، المتوفي سنة 1979:
لا تقتلني يا الله عند الكفّار *** رجّعني لبلاد لم (وبابايا)
يقول الشاعر الطعبي المبروك مخاطبا قلبه:
حمّد ربي شهوتك عادت في البيت *** عادت تمشي بين لم و(بابايا)
يقول الشاعر بلقاسم بن المقمّل:
يا ربي (بابا) بعدني ع الخطوات *** وانا قلبي ما صبر ما هنّاني
ويقول أيضا:
امن السوق يجيبلي غالي السومات *** وماذا (بابا) ع الحوايج شهّاني
يقول الشاعر المهاني بن لجدل بن رقّاد (رح):
هم الليّ يفـتو الحق بلا يجرة *** متّـبعين شريعتو (بابا) فطوم
يقول الشاعر محفوظ بلخيري من قصيدة في رثاء صهره:
عاد حميدة طول للباب يلوّب *** يستنى في لربعا ياتي (باباه)
تقول إحدى شواعر مدينة الإدريسية قديما، مخاطبة ابنها في ديار الغربة:
ما خمّمتش في امّك ولا (باباك) *** ما قلتش في غيبتك واش نواسي؟

 70 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *