مع الفارس العربي “أبو الأيهم” … لا يكون السرج سرجا إلا إذا كان كاملا!!

إنه فارس عربي صنع الحدث بصوره في “وعدة سيدي عبد العزيز الحاج” عام 2018 … فتناقلت كل شبكات التواصل الإجتماعي صُوره كرمز لعنفوان الفروسية وقوة الفارس الشاب واستحضار شراسة المقاومات الشعبية بصهيل خيلها ووقع حوافرها وصوت البارود … إنه الفارس “رمضاني العيد بن عزوز” المعروف بكنية “أبو الأيهم” … “خيمة تراث الجلفة” اتصلت بالفارس “أبو الأيهم” فكانت لنا هذه الورقة التعريفية …

العيد رأى النور  يوم 22 مارس 1978 بمدينة القديد التي نشأ فيها ونال قسطا من العلم مكّنه من أن يخوض غمار الحياة ويكتسب مهنة ميكانيكي التي صارت رديفا ليومياته. ورغم هذه الحياة المدينة وسط الآلات والمحركات إلا أن شغف الشاب “العيد” بالفروسية والخيل وألعاب البارود كان يكبر معه يوما بعد يوم ولم تحن الفرصة لذلك إلا بعد سنوات طوال قضاها “مستمعا ومشاهدا” كما قال هو عن نفسه. ويضيف في هذا الصدد بالقول “في الحقيقة هناك أسباب كثيرة جعلت هذه الفجوة بين الأجيال في توارث الفروسية ومن بينها العشرية الحمراء”.

وعن أول مشاركة له في ألعاب البارود يقول أبو الأيهم أن ذلك كان عام 2014. ومن يومها صار صاحبنا لا يفوت أي “علفة” إلا وكان أحد فرسانها لتأتي عدسات المصورين وتوثق لهذا الفارس النايلي الأصيل. وهكذا وجد “العيد” لنفسه مكانا بين صفحات الكتاب الملون “سروج وفرسان … الفانطازيا الجزائرية” لصاحبه المصور المحترف سالم بوشاقور.

وفي حوارنا هذه المرة مع أبي الأيهم طلبنا منه أن يكون ذلك توثيقيا لمكونات السرج فأجاب طلبنا بكرم وسخاء ومدّنا بالمعلومة والشرح المفصّل. ونترك الكلمة الآن لفارسنا ليحدثنا عن مكونات السرج حيث يقول في ذلك ” لا يكون السرج سرجا إلا إذا كان كاملا …

الرسن: يشبه اللجام ولكنه دوره محدود جدا مقارنة به، والرسن يُستخدم لقيادة الحصان من الأمام مثلا أثناء توجيهه للشاحنة أو يُربط الحصان من الرسن إذا كان مريضا من أرجله

العظم: قديما كان يصنع من الرتم لكي يكون خفيف الوزن

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

الركابات: وأحسنها وأجودها تلك المصنوعة من النحاس ويوجد منها عدة أنواع.

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

العمارة: تستعمل كيسا للعلف

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

البست: وفي مناطق أخرى يسمى الخف

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

الصراعات: يمسكها الفارس بكلتا يديه لتوجيه الحصان أثناء المسير وهي جزء من اللجام ولا يكون إلا بها

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

الجبيرة: وهي بمثابة محفظة يوضع فيها “القرطاس” أي الرصاص. وهي تصنع محليا بالجلفة

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

الفاس: يوضع في فم الحصان ويُركب فيه “العثار” ويطلق عليهما اسم اللجام. ولا يكون اللجام لجاما إلا إذا كانا مع الصراعات. “الفاس” فيه أنواع أيضا وقد يُصنع من الحديد أو النحاس 

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

العثار والدير: “الدير” يشدّ العظم حتى لا ينزلق إلى الخلف. أما “العثار” فيتم وضعه في “الفاس”

سرج الفارس أبو الأيهم، الجلفة

الغشى أو القشى: واسمها يدل على وظيفتها فهي تغشى العظم أي تُغطيه  

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

النواعير أو النبشات: نقولها بالعامية العربية وإسمها العربي الفصيح هو المهماز. وفيهم أنواع مختلفة فيهم الحديد والنحاس

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

الزبرو أو لاشبور: هذه التسمية تختلف من منطقة إلى أخرى. أما دوره فهو المهماز 

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

الحزام: يشد السرج على ظهر الحصان

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

الجلال: قديما كان يصنع بطريقة أخرى ودوره أن يدفئ الحصان ويحافظ على لمعان الشعر 

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

النسعة أو النسع: وهي الرباط الذي يشد الركابات بالعظم وكان قديما يصنع من الجلد 

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

الطرحة: هي عبارة عن مجموعة ورق صوفية فوق بعضها البعض وتوضع مباشرة على ظهر العود. ويوضع فوقها السرج كانت قديما تصنع من الصوف وتمر بعدة مراحل. أما اليوم فقد أصبحت تصنع من الموكيت

سرج الفارس العربي أبو الأيهم، الجلفة

صور مختلفة للفارس رمضاني العيد بن عزوز المعروف بأبي الأيهم:

 الفارس-العربي-أبو-الأيهم،-الجلفة


الفارس-العربي-أبو-الأيهم،-الجلفة

 

 523 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *