صفحات من القرآن الكريم مكتوبة سنة 1942 بخط يد الشيخ سي عطية مسعودي

مصحف بخط سي عطية مسعودي

ربما الكثيرون لا يعلمون أن الشيخ العلاّمة سي عطية مسعودي (1900-1989) من الخطّاطين الذين نسخوا القرآن الكريم بخط مغربي جميل. ويوجد هذا المصحف بزاوية بن عرعار وقد كتب عنه الأستاذ محمد صالح مقالا بـ “الجلفة إنفو” ونشر صورا أصلية له تبين براعة الشيخ سي عطية في الخط واستعمال الألوان وزخارف السور والصفحات. 

وهذا المصحف المخطوط هو عبارة عن نصف القرآن الكريم أي يبدأ من سورة الكهف إلى سورة الناس وقد أتم الشيخ نسخه يوم 06 ربيع الأول 1361 هجري الموافق لـ مارس 1942م. وهي فترة تتزامن وتدريسه بالزاوية المذكورة وكذلك تدريسه سنة 1943 بمدرسة الإخلاص التابعة لجمعية العلماء المسلمين ثم الإمامة بجامع الجمعة “سي أحمد بن الشريف” سنة 1947 وبقي يعلم الناس ويفقههم إلى توفي يوم 27 سبتمبر 1989.

مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي مصحف بخط سي عطية مسعودي

 123 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *